شركة علي عبدالوهاب المطوع التجارية الراعي الرسمي ل"فعالية اليوم التوعوي للحملة الوطنية للتدريب على إنقاذ الحياة"

3 فبراير 2016

أعلنت شركة علي عبدالوهاب المطوع التجارية، الشركة الرائدة في دعم مبادرات المسؤولية الاجتماعية، عن رعايتها ل"فعالية اليوم التوعوي للحملة الوطنية للتدريب على إنقاذ الحياة" الذي تقيمه وزارة الصحة بهدف التثقيف والتوعية بأسس الإسعافات الأولية التي يجب اتباعها في الحالات الطارئة.

ستقام فعاليات هذا البرنامج التوعوي في مجمع الأفينيوز وذلك يومي الخميس والجمعة 4 و5 فبراير 2016، من الساعة العاشرة صباحاً وحتى الثامنة مساءً، حيث سيتم إعطاء ورش تدريبية ومحاضرات تثقيفية عن عمليات إنقاذ الحياة والإسعافات الأولية وإنعاش القلب والرئة باستخدام جهاز الصدمات الكهربائية وغيرها من الإجراءات الضرورية الواجب اتباعها في حالات الطوارئ. كما سيحصل المشاركون بعد اجتياز هذا البرنامج على شهادات معتمدة من وزارة الصحة.

وقال رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في شركة علي عبدالوهاب المطوع التجارية السيد/ فيصل علي المطوع: " نلتزم في شركة علي عبدالوهاب المطوع التجارية بدعم المبادرات التوعوية التي من شأنها رفع سقف المعرفة والثقافة الطبية لدى الجمهور. ولا شك أن رعايتنا لهذه الفعالية هي استكمال لمسيرتنا في المسؤولية الاجتماعية خاصة وأن هذه الفعالية تعمل على تدريب 10% من سكان دولة الكويت على الإسعافات الأولية والتي تعد نسبة مهمة كفيلة بإحداث فرق إيجابي في التقليل من عدد الوفيات".

من جهته قال وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الخدمات الطبية المساندة، الدكتور جمال الحربي: " لقد قامت وزارة الصحة بتدريب ما يقارب 2000 شخص على الإسعافات الأولية حتى الآن، وإننا نتطلع نحو مزيد من التوسع لإيصال دوراتنا التدريبية وتعريف الجمهور بكيفية مواجهة الحالات الطبية الطارئة، لا سيما وأن نسبة الوفيات بسبب أمراض القلب والشرايين قد بلغت 41% وأن الدقائق الأولى تعتبر الفتره الحرجه والمهمه لإنقاذ المرضى المصابين لحين وصول سيارة الإسعاف، وأن كل دقيقة تأخير تقلل فرصة نجاة المصابين بنسبة 7- 10%. أتقدم بالشكر الجزيل لشركة علي عبدالوهاب المطوع التجارية التي لم تألُ جهداً في دعم مبادرات وزارة الصحة وتشجيع البرامج التي تخدم مصلحة المجتمع، كما أتطلع نحو مشاركة فعالة وحضور كثيف من المشاركين لإتمام الهدف من رسالتنا على الوجه الأكمل."

يذكر أن هذا البرنامج قد حظي أيضاً برعاية كريمة من كل من شركة محمد عبدالرحمن البحر وجمعية القلب الكويتية.

العلامات التجارية التي نمثلها